22/03/2016

شهد جناح المجلس الوطني للإعلام المقام ضمن المنتدى الدولي للاتصال الحكومي في دورته الخامسة التي تختتم مساء اليوم بمركز إكسبو الشارقة اهتماما كبيرا من قبل الشخصيات الرسمية والحكومية والإعلامية الذين تعرفوا على رؤية المجلس وأهدافه والخدمات التي يقدمها .

واطلع الزوار على بعض اصدارات المجلس الوطني للاعلام والتي من بينها التقرير السنوي الذي يبرز رؤية المجلس التي تتلخص في الوصول إلى مستوى عالمي في مجال تنظيم قطاع الإعلام ورسالته في تنظيم وتطوير قطاع إعلامي وطني متكامل يبرز مكانة الدولة داخليا وخارجيا وأهدافه الاستراتيجية التي تسعى إلى توفير بيئة تنظيمية متكاملة تسهم في تطوير قطاع الإعلام وإبراز إنجازات الدولة إعلاميا في الداخل والخارج وضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية للمتعاملين وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية.

وقام القائمون على جناح المجلس بتوزيع الورود على الزوار والضيوف احتفالا بمناسبة اليوم العالمي للسعادة في خطوة تجسد حرص المجلس على مواكبة الرؤى الطموحة للقيادة الرشيدة والعمل على تقديم كل ما من شأنه ان يعزز مفاهيم المرحلة الجديدة التي تقبل عليها الامارات وتتمثل في السعادة والتسامح والمستقبل.

وشاهد الزوار على الشاشات الالكترونية التي خصصها المجلس للتفاعل مع الجمهور أفلاما تسجيلية نادرة عن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الى جانب ماضي وحاضر دولة الامارات والانجازات التي تحققت بفضل قيادتها الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الامارات .

وأبدى الزوار اعجابهم بمركز الاتصال الموحد لخدمات المتعاملين / 600535558 / الذي أطلقه المجلس الوطني للاعلام مؤخرا بهدف إيجاد منصة متكاملة للرد على استفسارات ومتطلبات الجمهور تراعي سرعة توفير المعلومة بدقة وشفافية .. وأكدوا ان هذه المبادرة من شأنها ان تسهل وتوفر الوقت والجهد وتضمن تقديم خدمات تتفق ومعايير الجودة والكفاءة وبالتالي تؤدي الى رضا المتعامل وسعادته .

ويسعى المجلس من خلال مركز الاتصال إلى زيادة الوعي بدوره وتسهيل الإجراءات وتقديم الخدمات بجودة وسرعة وموثوقية مما يوفر الجهد والوقت على المتعاملين مع المجلس.

ويوفر المجلس الوطني للإعلام باقة من الخدمات أبرزها منح التراخيص للمؤسسات الإعلامية والإعلانية في الدولة إضافة إلى أذونات الطباعة والنشر والتوزيع بجانب إصدار بطاقات صحفية للإعلاميين العاملين في الدولة.

كما تعرف الزوار على الجهود التي يقوم بها المجلس الوطني للاعلام في دعم مسابقة "تحدي القراءة" التي ينظمها مستشفى هيلث بوينت التابع لشركة المبادلة للتنمية "مبادلة" وذلك في اطار جهود المجلس الرامية إلى المساهمة الفاعلة في ترسيخ القراءة كنمط حياة وعادة مجتمعية دائمة تنفيذا لمبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بإعلان 2016 عاما للقراءة.

وأعرب الزوار عن تقديرهم للقيم التي ينتهجها المجلس في أداء اختصاصاته ومهامه ومن أهمها المشاركة في تفعيل وسائل الاتصال الداخلية والخارجية كافة وبناء تحالفات وشراكات استراتيجية مع مختلف الجهات المعنية بالقطاع الإعلامي محليا وعالميا لتحقيق المنفعة المتبادلة والعمل بمهنية من خلال الالتزام بالمصداقية والفعالية والتميز في الأداء والشفافية والأمانة والحرص على تقديم الخدمات الإعلامية والمعلومات الدقيقة والتحلي بروح المسؤولية.

كما أبدوا اعجابهم بالخدمات الالكترونية والذكية التي تقدمها وكالة أنباء الامارات والتي تبث نشراتها يوميا باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية على موقعها الالكتروني "www.wam.ae" بالإضافة لعدد كبير من الجهات المحلية التي يزيد عددها عن 230 وتتولى التغطية الإخبارية المصورة فوتوغرافيا وتلفزيونيا وتوزيعها على نطاق واسع داخليا وخارجيا علاوة على استخدامها لمواقع التواصل الاجتماعي المعروفة "فيسبوك" و "تويتر" لإتاحة الفرصة أمام الملايين من الزوار للوصول الى صفحة " وام " والاستفادة من التدفق الإخباري والصور الفوتوغرافية والتلفزيونية التي تبثها على مدار الساعة لإبراز الاحداث والانشطة السياسية والاقتصادية والثقافية والسياحية والاجتماعية في الامارات .

وأكد المجلس الوطني للاعلام ان مشاركته في المنتدى الدولي تأتي في اطار حرصه ووكالة أنباء الإمارات على الارتقاء بالعمل الإعلامي ومنظومة الاتصال الحكومي الوطنية من خلال تقديم جميع سبل الدعم اللازم لتغطية الفعاليات الرسمية المقامة في مختلف إمارات الدولة.

ووفق مذكرة تفاهم وقعها المجلس الوطني للإعلام ومركز الشارقة الإعلامي أنشأت وكالة أنباء الامارات مقر عمل خاص بها في موقع انعقاد المنتدى نقلت من خلاله فعاليات المنتدى بشكل مباشر وسريع مع أخذ مقتطفات من الحوارات والنقاشات وبثها وتقديم الدعم اللوجستي اللازم وتوفير البيانات والمعلومات اللازمة لتضمينها في الأخبار والتقارير التي تصدرها الوكالة.

وحظي المنتدى باهتمام كبير تمثل في حضور أكثر من 3000 مشارك واعلامي ومن المهتمين بقطاع الاتصال الحكومي ويعتبر المنصة الأكبر من نوعها في المنطقة التي تتناول أفضل الممارسات في الاتصال الحكومي والعلاقة القائمة بين الاتصال الحكومي والمواطن على اعتبار أن مصلحة المواطن يجب أن تقع على رأس سلم الأولويات بالنسبة للحكومات .​