24/04/2016

يشارك المجلس الوطني للإعلام في معرض "أبوظبي الدولي للكتاب" بجناح تفاعلي يضم باقة متنوعة من الأنشطة والفعاليات، وذلك خلال الفترة من 27 أبريل الجاري وحتى الخامس من مايو المقبل بمركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتأتي مشاركة المجلس، ضمن مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة -حفظه الله-  بإعلان 2016 عاماً للقراءة، وتشجيع الجمهورعلى إتخاذ القراءة نمط حياة يومي، كونها إحدى أهم سبل المعرفة ومن الوسائل المهمة لتحقيق التقدم وتعزيز الحركة الثقافية في المجتمع .

وقال سعادة منصور المنصوري مديرعام المجلس الوطني للإعلام بالإنابة: "تأتي المشاركة في معرض أبوظبي للكتاب للمرة الأولى حرصاً من المجلس على المساهمة الفاعلة في إنجاح  مبادرة "عام 2016.. عام القراءة" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" التي وجه فيها كافة الهيئات والمؤسسات بضرورة العمل على تبني مبادرات وبرامج تعزز وتحفز المجتمع على اتخاذ القراءة سلوك يومي ونمط حياة".

وتتميز مشاركة المجلس باعتمادها مفهوم الجناح التفاعلي وعدم الاكتفاء بعرض الكتب والمنشورات الخاصة بالمجلس، حيث تتضمن مجموعة من الندوات الثقافية والأدبية والشعرية ومن أبرزها :"الإعلام في زمن التواصل الاجتماعي" و "كيف ننشئ جيلا قارئا؟"، إلى جانب أمسيات شعرية وفعاليات خاصة بزوار الجناح.

وأضاف المنصوري: "إدراكاً من المجلس الوطني للإعلام بأن جيل المستقبل هو الحلقة الأهم في المجتمع كونهم حملة راية المستقبل وعماد استمرار تطور الدولة وتقدمها تم تضمين برنامج مشاركتنا بالمعرض عدداً من جلسات القراءة الخاصة بالأطفال، وذلك لتحفيزهم وتشجيعهم على الإطلاع وتثقيف أنفسهم من خلال القراءة بشكل اعتيادي ومستمر، حيث ستشهد منصة المجلس جلسات قراءة للأطفال على فترتين بشكل تفاعلي ومشوق  وذلك طيلة أيام المعرض".  

كما تشمل الفعاليات التي ينظمها المجلس خلال مشاركته بالمعرض جلسة نقاشية بعنوان "ضيوف المجلس الوطني للإعلام" يستضيف فيها نخبة من الأدباء وذلك بحضور أعضاء نادي القراءة ، الذي أطلقه المجلس ضمن مبادرات عام القراءة.

يشار إلى أن المجلس الوطني للإعلام يشارك بالمعرض  بجناحه رقم(12H28 ) في أرض المعارض بأبوظبي.

يذكر أن المجلس الوطني للإعلام هيئة اتحادية مستقلة تضطلع بشؤون الإعلام بالدولة وتعمل على تطوير قطاع الإعلام الوطني بما يعزز صورة الدولة الايجابية. ​